الاخبار المركز الاعلامي / الاخبار
حصاد القمح بمزارع المواطنين بولاية بدية بمحافظة شمال الشرقية
14 مارس

 

تعد ولاية بدية من الولايات المهتمة بزراعة وحصاد القمح ولديها نسبة من المزارعون المهتمين بزراعة القمح العماني سوى الكولى او المستمبط فقد تم زراعة القمح في كثير من مزارع المواطنين كمحصولا سنويا لتوفير احتياجاتهم  من القمح وما يفيض عن ذلك يقومون بتسويقه للمستهلكين بالولاية وخارجها من ولايات المحافظتين وما زاد يتم بيعه خارجها.

 

ويعد هذا الموسم من أفضل المواسم الزراعية نظرا للمردود الجيد لصاحبه ويرجع ذلك إلى استخدام أفضل الأساليب المتبعة في العمليات الزراعية فقد حقق محصول القمح إنتاجا وفيرا هذا العام حيث ارتفعت نسبة إنتاج القمح هذا العام.

 

ولا تزال عمليات حصاد المحصول مستمرة بولاية بدية وأظهرت متابعات دائرة التنمية الزراعية بان هناك زيادة في إنتاجية المحصول لهذا العام وزيادة المساحات المزروعة بمحصول القمح مما لاشك بان هناك بشائر تدل على زيادة الإنتاجية نتيجة عدة عوامل مساعدة من أهمها إقبال المزارع العماني على زراعة المحصول والدعم المتواصل من قبل الوزارة.

 

 وقال مدير دائرة التنمية الزراعية يحيى بن السبع الهنائي  إن هناك اصناف مختلفة من البذور وان الاصناف المستخدمة للزراعة بمزارع ولاية بدية أصناف من القمح المحسن وأصبحت تنتج بكميات أفضل وتعطي مؤشر جيد على زيادة الإنتاج وقد يعزا زيادة الانتاج الى الاهتمام المتواصل من قبل الوزارة في نشر وتطوير زراعة القمح وحث المزارعين على زراعته وكذلك نشر الاصناف التي تم استنباطها بالمراكز البحثية والتي بدورها ساعدت على زيادة إنتاجية محصول القمح لهذا العام هو نتيجة لما تم التخطيط له من التوسع في زراعة محاصيل الحبوب والتي يأتي في مقدمتها القمح ونادرا من يزرع الشعير  وما يميز هذه الولاية هو تجاوب المزارعين مع الخطط والبرامج الموصى بها من قبل المختصين  بالوزارة  حيث كان له الأثر الإيجابي في إنجاح زراعة القمح والتوسع في عدد الحقول وكذلك زيادة الوعي والاهتمام بالمعاملات الزراعية الخاصة بزراعة هذا المحصول وهي تعتبر أحد العوامل المساعدة في زياد الإنتاج.

 

 

وكما أكد مدير الدائرة ببدية على أهمية النهوض بزراعة محصول القمح حيث تولي الوزارة زراعة القمح أجل اهتمامها وقد أصبحت الظروف ملحة وخاصة في ظل التقلبات الاقتصادية التي يشهدها العالم وما رافقه من ارتفاع في  أسعار السلع الغذائية وبما أن القمح من السلع الغذائية الاستراتيجية على مستوى كثير من البلدان العربية او العالمية  فإن الوزارة تسعى إلى رفع نسبة المساهمة في احتياجات السلطنة من القمح وتقليل الفجوة بين احتياجات السلطنة من الحبوب والمنتج المحلي منه وففي هذا الإطار يتم تقديم العديد من الخدمات واهمها التوعية والإرشاد للمزارعين وكذلك تقديم التقاوي من  حبوب القمح المنتقاة ذات الصفات الوراثية الجيدة حيث يقوم الفريق الفني المشكل من قبل الوزارة بزيارة الحقول وتقييمها وانتقاء الحقول الجيدة الخالية من الغريبة (الخلط) وذات الصفات الوراثية الجيدة بكل صنف، كما تقوم الوزارة بالإشراف على الحقول عند الزراعة وحتى مرحلة الحصاد من قبل الفنيين بالدوائر في كل محافظة وتقدم الدعم المجاني للحصاد بآلات الحصاد والتذرية وتعد آلة الدوس المقطورة بالحراثة هي الوحيدة التي توجد بالدائرة وكما تقوم الوزارة  أيضا بشراء المنتج من الحقول النظيفة والجيدة  للطن  وذلك ليتم توزيعه على المزارعين بالمجان لزراعته في الموسم القادم وهذا يتم سنويا لضمان جودة الحبوب المزروعة في حقول المواطنين

ومن جهته قال صالح بن عبيد بن حمد الحجري، المشرف على عمليات الحصاد، ورئيس قسم الاحصاء بدائرة التنمية الزراعية ببديه عن حصاد محصول القمح بولاية بدية : إن المزارع العماني بهذه الولاية شمر عن ساعديه ليحرث الأرض ويقسمها إلى جلب ويزرع محصول القمح بنثر الحبوب في الأرض فيرويها بالمياه المتدفقة وفق أنظمة الري الحديثة وسط موسم متميز و وهذا العام ساعد هطول الامطار المنهمرة وتدفق مياه الأودية فالله الحمد والشكر هناك بشائر  الخير لحصد لمحصول وفير  وقد استبشر به الجميع بعد أربعة أشهر من العمل الزراعي المتواصل حتى أنبت الزرع فصار حبوبا وسنابل قمح جميلة المنظر هكذا المزارع العماني يتواصل مع الإرث الزراعي حتى أصبحت زراعة محصول القمح بولاية بدية وعدد من قرى الولايات المجاورة لولاية بديه .

وأشار عبدالله بن معتوق الحجري رئيس قسم التنمية الزراعية بالدائرة  إلى ان الدائرة ساعية الى الاهتمام بالقطاع الزراعي بكافة محاصيله الزراعية بما فيها زراعة القمح واعدت الدائرة برامج ومناشط لمتابعة وتثقيف المزارعين مشتملا كافة المحاصيل والمنتوجات الزراعية وقد سعينا الى تنويعها بمزارع هذه الولاية وفقا لحاجة المستهلكين والاسواق  ومنها زراعة المحاصيل الشتوية كالخيار والطماطم والباذنجان وغيرها  وما يميز هذه الولاية كثرة الزراعة بالبيوت المحمية للخيار وكذلك المحاصيل الحقلية كالبرسيم والذرة  والحشائش وهي أعلاف الثروة الحيوانية إلى جانب زراعة الثوم والبصل بكمية جيدة لتكون الزراعة أحد جوانب الاهتمام المتواصل لدينا كي تبقى الزراعة مصدر ودخلا جيد  للمزارعين وضمان ديموميتها لديهم


كلمات مفتاحية : حصاد_ القمح_ بمزارع_ المواطنين_ بولاية_ بدية_بمحافظة_ شمال_الشرقية
0 أضف تعليقك
0
* *
*
تم ارسال التعليق بنجاح وسوف يتم نشرة بعد موافقة الأدمن
تأكد من كلمة المرور والبريد الالكتروني
مواضيع ذات علاقة
حصاد القمح بمزارع المواطنين بولاية بدية بمحافظة شمال الشرقية 14 مارس 2020 حصاد_ القمح_ بمزارع_ المواطنين_ بولاية_ بدية_بمحافظة_ شمال_الشرقية
حصاد القمح بمزارع المواطنين بولاية بدية بمحافظة شمال الشرقية 14 مارس 2020 حصاد_ القمح_ بمزارع_ المواطنين_ بولاية_ بدية_بمحافظة_ شمال_الشرقية
تواصل معنا
النشرة البريدية
احصائيات الموقع
مواقع الوزارة