الاخبار المركز الاعلامي / الاخبار
العديد من الإجراءات الوقائية والاحترازية للوقاية من خطر الأمراض الحيوانية والمشتركة في أضاحي العيد
27 يوليه

الأمراض المشتركة هي مجموعة من الأمراض التي تصيب الحيوان ويمكن أن تنتقل منه إلى الإنسان بطرق انتقال مختلفة ويمكن أيضا أن تنتقل من الإنسان إلى الحيوان بشكل مباشر أو غير مباشر عن طريق الجهاز التنفسي أو الجهاز  الهضمي أو العين أو الجلد أو بواسطة لسع القراد والبعوض والبراغيث والقمل وغيرها.

و تؤثر الأمراض الحيوانية والمشتركة على صحة الانسان مسببة له أمراض التسمم الغذائي والنزلات المعوية وغيرها من التأثيرات، و في بعض الأحيان قد تكون لها تأثيرات خطيرة جدا إذا لم تعالج في الوقت المناسب، ويرجع السبب في ذلك إلى تضاعف حركة نقل الحيوانات بين الدول وتغير أساليب الرعي وتربية الحيوانات مما أدي إلى تغير بيئة الحيوان وقربه من المجمعات السكنية.

وفي هذا الصدد قام المختصون بمركز بحوث الصحة الحيوانية  التابع للمديرية العامة للبحوث الزراعية والحيوانية بتنفيذ بحوث ومسوحات عدة كان من أهمها مشروع رصد ورسم الخارطة الوبائية للأمراض الحيوانية والمشتركة بمراحله الثلاث (2008-2017) وكذلك مشروع السيطرة على الأمراض الحيوانية والمشتركة (2018-2019) والتي تهدف إلي بيان التوزيع الجغرافي لمختلف الأمراض الحيوانية التي تهدد الصحة العامة وصحة الحيوان بالسلطنة وإظهار مدى وبائيتها وانتشارها ووضع استراتيجية معتمدة في السيطرة عليها ومكافحتها بما فيها الأمراض الحيوانية العابرة للحدود، وقد تم تشخيص العديد من الأمراض الوبائية الحيوانية والمشتركة بالسلطنة ومن أهمها مرض حمى القرم (الكونغو) النزفية ومتلازمة الشرق الأوسط التنفسية ومرض السعار ومرض الحويصلات المائية ومرض البروسيلا ومرض التكسوبلازما والسالمونيلا  .

ولأجل السلامة والوقاية من الأمراض المشتركة يجب إتباع الإجراءات الوقائية من أهمها:

 

  •  الكشف المبكر عن مصدر العدوى وإعطاء العلاج المناسب.
  •  تطبيق إجراءات الحجر الصحي البيطري.
  • تنفيذ برامج المكافحة باستخدام التحصينات الوقائية أو الوسائل العلاجية.
  •  مكافحة نواقل الأمراض كالحشرات والقوارض في المنازل وحظائر تربية الحيوانات والدواجن.
  • تطبيق الشروط الصحية البيطرية في عمليات تصنيع المنتجات والمشتقات الحيوانية.
  • عدم تداول المنتجات والمشتقات الحيوانية الطازجة أو المصنّعة إلا من مصادر موثوقة تضمن سلامتها.
  •  من الضرورة العناية بنظافة الحيوانات المنزلية وخاصة الكلاب والقطط وإعطائها اللقاحات الوقائية الدورية والإشراف الطبي البيطري المستمر.
  • الذبح في المسالخ.

وهناك العديد من الإجراءات الاحترازية التي يجب إتباعها قبل وأثناء وبعد الذبح:  

  • يجب التأكد من الصحة العامة للحيوان والتأكد من خلوه من الطفيليات الخارجية بما فيها حشرة القراد.
  •  أثناء الذبح  يجب أن يكون القائم بعملية الذبح بصحة جيدة وخالي من أية إصابات او جروح.
  •  لبس الملابس الوقائية.
  •   بعد الذبح  ينصح بترك اللحم مبردا لمدة ساعتين قبل مباشرة عملية التقطيع للقضاء على الكثير من المسببات المرضية بسب عملية ما يسمى بالتيبس الرمي.
  • بعد الانتهاء من عملية الذبح ينصح بالتخلص من مخلفات الذبح بطريقة صحية سليمة وعدم رميها في الامكان المكشوفة.

كلمات مفتاحية : الإجراءات_الوقائية_والاحترازية_للوقاية_من_الأمراض_الحيوانية
0 أضف تعليقك
0
* *
*
تم ارسال التعليق بنجاح وسوف يتم نشرة بعد موافقة الأدمن
تأكد من كلمة المرور والبريد الالكتروني
مواضيع ذات علاقة
العديد من الإجراءات الوقائية والاحترازية للوقاية من خطر الأمراض الحيوانية والمشتركة في أضاحي العيد 27 يوليه 2020 الإجراءات_الوقائية_والاحترازية_للوقاية_من_الأمراض_الحيوانية
العديد من الإجراءات الوقائية والاحترازية للوقاية من خطر الأمراض الحيوانية والمشتركة في أضاحي العيد 27 يوليه 2020 الإجراءات_الوقائية_والاحترازية_للوقاية_من_الأمراض_الحيوانية
تواصل معنا
النشرة البريدية
احصائيات الموقع
مواقع الوزارة