الاخبار المركز الاعلامي / الاخبار
للحد من الأضرار الاقتصادية على النخيل "الثروة الزراعية" تبدأ عمليات الرش الجوي لمكافحة دوباس النخيل
7 أبريل

     انطلقت صباح اليوم حملة الرش الجوي لمكافحة حشرة دوباس النخيل للجيل الربيعي 2022 التي تنفذها الوزارة بهدف القضاء على الآفة.

 

     وقد بدأت أعمال الحملة في ولاية دماء والطائيين بمحافظة شمال الشرقية، وكان سعادة الدكتور أحمد بن ناصر البكري، وكيل الوزارة للزراعة قد أشرف على بدء أعمال الرش الجوي بالطائرة واطلع على سير عمليات المكافحة.

ويشمل برنامج الرش اليوم القرى المستهدفة في الولاية والتي تصل مساحتها الى ما يقارب من 1150 فدان.

 

     ويستمر برنامج الرش الجوي خلال الخمس الأيام القادمة لتغطية مساحة تقدر بحوالي (٥٦٠٠) فدان في ولايات محافظة شمال الشرقية.

 

     ونوهت الوزارة في وقت سابق الجميع إلى أخذ الاحتياطات الواجبة أثناء عمليات الرش كالابتعاد عن مواقع الرش لتفادي وصول المبيد إلى العين أو الجلد ومنع الأطفال من الخروج من المنازل أو الوقوف على الأسطح أثناء الرش، إلى جانب إبعاد جميع الحيوانات والدواجن وأعلافها عن أماكن الرش لخطورة المبيد عليها ولفترة يومين على الأقل، وتجنب جني الثمار أو جزّ العلف الحيواني الأخضر أو أي محاصيل أخرى تعرضت للرش لمدة لا تقل عن أسبوع من تاريخ الرش الجوي وتغطية مصادر مياه الشرب للإنسان والحيوانات قبل البدء في الرش الجوي.

 

     وتأتي حملة الرش الجوي استمرارا للبرنامج السنوي الذي تنفذه الوزارة للحد من الأضرار الاقتصادية التي تسببها آفة دوباس النخيل وهي الحشرة التي تهاجم هذا المحصول الاقتصادي وتحدث أضرارا جسيمة في كثير من الأحيان تتعدى محصول النخيل لتشمل محاصيل أخرى منزرعة بين وحول النخيل.


كلمات مفتاحية : الرش_الجوي
0 أضف تعليقك
0
* *
*
تم ارسال التعليق بنجاح وسوف يتم نشرة بعد موافقة الأدمن
تأكد من كلمة المرور والبريد الالكتروني
تواصل معنا
النشرة البريدية
احصائيات الموقع
مواقع الوزارة